عالم نيوز


تونس والجزائر تنددان بقرار ترامب


الحريري: نرفض الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونؤكد على حق الشعب الفلسطيني في تجسيد الاستقلال

2017-12-07 07:43:45



 عالم نيوز - غزة - 7 - 12 - 2017 : أكد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، فجر اليوم الخميس، أن لبنان يرفض قرار ترامب بنقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة، مؤكدًا أنها خطوة يرفضها العالم العربي وتنذر بمخاطر تهب على المنطقة.

وكتب الحريري، عبر حسابه الرسمي على تويتر: "القرار الأميركي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وبنقل السفارة إليها خطوة يرفضها العالم العربي وتنذر بمخاطر تهب على المنطقة".

وأضاف الحريري: "لبنان يندد ويرفض هذا القرار ويعلن في هذا اليوم أعلى درجات التضامن مع الشعب الفلسطيني وحقه في قيام دولة مستقلة عاصمتها القدس".


دار الافتاء المصرية تطلق حملة "القدس عاصمة فلسطين"

 
 بدأت صفحات دار الإفتاء المصرية على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة الليلة الماضية، تنفيذ حملة موسعة تحت شعار "القدس عاصمة فلسطين".

وسبق ذلك أن أجرى مفتي الجمهورية المصرية الدكتور شوقي علام، اتصالا هاتفيا مع مفتي القدس محمد حسين، أكد خلاله عروبة المدينة الكاملة وتضامن مصر الكامل مع "الأشقاء الفلسطينيين" في ظل الظروف الحساسة الراهنة.

ويأتي هذا التحرك رفضا لقرار الرئيس الأميركي أمس باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إلى هذه المدينة في انتهاك صارخ للقانون الدولي.


تونس والجزائر تنددان بقرار ترامب



نددت تونس والجزائر، أمس الأربعاء، بقرار الإدارة الأمريكية إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، ووصفتا القرار بالخطير وبأنه انتهاك صارخ للوائح الدولية.


وجاء في بيان لوزارة الخارجية الجزائرية: "اطلعت الجزائر بانشغال كبير على قرار الإدارة الأمريكية المتضمن الاعتراف بالقدس الشريف عاصمة لإسرائيل"، مضيفا أنها "تندد بشدة بهذا القرار الخطير باعتباره انتهاكا صارخا للوائح مجلس الأمن ذات الصلة والشرعية الدولية وباعتباره يقوض إمكانية بعث مسار السلام المتوقف منذ مدة طويلة"، بحسب ما نقلته صحيفة "الخبر" الجزائرية.

من جهتها، أعلنت الحكومة التونسية ومنظمة نقابية كبرى، عن رفضها للقرار، وذكر بيان لوزارة الخارجية أن "تونس تعبر عن عميق انشغالها إثر إعلان الإدارة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل واعتزامها نقل سفارتها إليها".

كما نددت حركة النهضة بشدة بالقرار ووصفته "بالخطير"، ودعت كل النواب والتونسيين من دون استثناء للتصدي الجدي لهذا القرار وفضحه.

كما اعتبرت هذا الإعلان اعتداء على القيم والمواثيق الدولية، وخرقا لقرارات الأمم المتحدة، ومساسا بحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وتهديدا خطيرا للسلم في المنطقة والعالم.
رابط مختصر
التعليقات