عالم نيوز


خلال تضامنها مع ذويها الأسير


فتاة فلسطينية تصرخ بغضب يوقف الدم بالعروق وين الرجال ...وين الزلام

2017-05-15 19:30:04
فيديو
فتاة فلسطينية تصرخ بغضب يوقف الدم بالعروق  وين الرجال ...وين الزلام

عالم نيوز: أثارت صيحات مواطنة فلسطينية من ذوي الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام داخل سجون الاحتلال ضجة في المجتمع الفلسطيني لما كانت عليه من انفعال أثناء تضامنها مع احد أقاربها في قرب دوار الساعة وسط مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة .
واظهر الفيديو الذي بثته  قناة القدس صور لفتاة وهي تصرخ بحرقة وتقول " بكرة بقولي زغرتي يا أم الشهيد يا أخت الشهيد بدناش انزعرت " في علامة  منها إلى رفض سماع خبر استشهاد قريبها داخل سجون الاحتلال أثناء أضربة عن الطعام.
وتابعت الفتاة خلال الفيديو وهي منفعلة وتصرخ " وين الزلام وين الرجال يا حيف عليكم عملين خيمة لتصورا جنبها وأبنائنا بيموتوا بالسجون " في إشارة إلى خيمة الاعتصام التي أقيمت في الضفة وفي قطاع غزة للتضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام  بسجون الاحتلال الإسرائيلي .
هذا ولقي المقطع صدى واسع حيث سخط عدد كبير من المتابعين على صرخات الفيديو فقال احد المتابعين وهو ح.ا  " والله يا أختاه أن صرخاتك أوقفت الدماء في عروقي  وجمدت نبضة قلبي وانحرف دمي فتذكرت حديث المرأة عندما نادت المعتصم فقالت " واه واه  معتصماه " وما أجابها المعتصم حين جهز الجيش لنجدتها  فادعوا الله أن يقدرنا على نجدتك ونجدت إخواننا في الأسر .
 
بينما علق أخر فقال : " وين الطخيخه تعون أمبارح وين ؟ يلعن أخت هيك حياة ويلعن اليوم إلي خلانا نشوف بناتنا بالشوارع بعيطوا ويصرخوا أختي أنتي إلي بأجرك اشرف من اكبر رأس والله ما في زلاااام اخص بس " .
وتفاعل آخرون بالدعاء للأسرى والتعاطف مع الأخت الفلسطينية التي كانت تصرخ بكل حرقة وبكل غضب حتى أن صوتها استوقف دماء من شاهد هذا المقطع ليشعر البعض بالتقصير نحو تلك القضية التي يعتبرها كل فلسطيني على رأس الاولويات الوطنية والسياسية .
ويخوض الأسرى الفلسطينيون حرب قوية ضد السجان الإسرائيلي وهي حرب الأمعاء الخاوية بالإضراب المفتوح عن الطعام والذي يصل بهم إلى الاستشهاد لتحقيق مطالبهم العادلة والتي يتمتع بها كل أسرى الحرب دون إذلال أو ظلم .

 

رابط مختصر
التعليقات